شبح الالعاب

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
مرحبا بك يا زائر لديك 5 مساهمه نرجوا زيادتها بتفاعلك



 
الرئيسيةالبوابهاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
اندرويد : My Study Life
تسلل عبر الانفاق ليتزوجها: شاب صيني تزوج بفتاة من غزة
هاااااااااااااااااااام
الإيمان والتواضع
انتهاء عصر الشباب و البنات
حل مشكلت الهامشى
عروض الجزيره
الإسترخاء والتأمل
العقلُ يُنْتِجُ الأفكار و«يُفَرْعِنُهَا»
تعرف علي pes 2014 و ما الجديد في اللعبة !
الخميس 12 فبراير 2015, 09:28
الخميس 29 أغسطس 2013, 20:13
الخميس 29 أغسطس 2013, 20:05
الخميس 29 أغسطس 2013, 20:02
الخميس 29 أغسطس 2013, 04:51
الخميس 08 أغسطس 2013, 23:48
الأحد 09 يونيو 2013, 15:38
الجمعة 07 يونيو 2013, 09:30
الجمعة 07 يونيو 2013, 09:29
الأربعاء 05 يونيو 2013, 10:36
kaiba
قلب بلا وطن
قلب بلا وطن
قلب بلا وطن
قلب بلا وطن
Xpert|GD
aljazeera_sweedy
ساعد وطني
ساعد وطني
kaiba

شاطر | 
 

 الجار للجـار ♥♥و الجار قبل الدار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ZeR0
 
 




تاريخ التسجيل : 05/05/2010
العمر : 21
الجنس : ذكر
المشاركــــات : 43
نقاط التقييم : 2
نقاط التميز : 15
نقاط الخبـــرة : 27335
الاحترام :
40 / 4040 / 40



الاوسمة :
بلدك :
المزاج :

مُساهمةموضوع: الجار للجـار ♥♥و الجار قبل الدار   الإثنين 10 مايو 2010, 23:41



عندما تخرج من بيتك..ما أول شيء تشاهدهـ,,؟!! هو دار بجوارك يسكنه إنسان عزيز عليك وله حقوقه عليكـ..إنه جارك الذي يؤنسك و يعينك ويشعرك بالأمان
لكن أنت كيف تشعر دائما تجاه هذا الجار...؟ وماهي حقوقه هو عليك...؟
دعنا نتأمل قوله تعالى.. ]و اعبدوا الله و لا تشركوا به شيئـاً وبالوالدين إحسـانـا وبذي القربى والجار الجنب و الصاحب بالجنب وابن السبيل[
و كما قال r
((ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورّثه)) رواه البخاري..
و قوله ((حتى ظننت أنه سيورثه ))
أي أنه حسب أن يكون للجار نصيب من الميراث و الميراث معروف أنه للأبناء و الأهل..وهذا دليل كافٍِ على عظمة حق الجوار علينــا..واهتمام الشارع الحكيم بالجار..
و من الحكم و المنافع بالاهتمام بحقوق الجار :-
1) سيادة المحبة و الألفة بين المسلمين و الجار هو أولى الناس بتلك المحبة لأقربهم إليك..
و كذا أن الجار لقربه و معرفته بمشاكلك و أحوال منزلك ، فهو أولى بمساعدتك و إعانتكـ..




حدود الجيـران :-
اختلف العلماء في تحديد الجار : فمنهم من يقول .. أربعون بيتاً من كل جانب ومنهم من يقول من الجوانب الأربعه و منهم من يقول الذي يؤدي صلاة الفجر معك في جماعه و كل هذه الأقوال صحيحة .. و لكن أحسنها قيلا .. *الجـار هو من قاربت داره دارك*

الجيران مراتب..
سألت عائشة - رضي الله عنهـا - النبي r فقـالـت : إن لي جارتين ، فإلى أيهما أٌهدي..؟!! قـال ..(إلى أقربهما منك باباً)..

تختلف مراتب الجيران حسب قربهم و بعدهم و قرابتهم بك..فالأقرب هو الأولى بالإكرام و الإحسان من الأبعد كما جاء في حديث عائشة رضي الله عنها


والجيران أنواع :-
- نوع له ثلاث حقوق عليك / و هو الجار المسلم القريب ، فله حق الإسلام و حق القرابة و حق الجوار .
- و قد يكون لك جاراً لكن ليس بقريب فحقه عليك اثنان ، حق الجوار و حق الإسلام
- و ربما يكون لك جاراً كافراً غير مسلم كأن يكون يهودياً أو مسيحياً أو غير ذلك من الأديان ..فأحسن إليه لعل و عسى يسلم على يدك و إن لم يفعل فاحسن إليه لأن له حق واحد عليك و هو حق الجوار




الجار قبل الدار...:-
كلمة لطالما سمعتها و ترددت في بالي كثيراً..و أردت دوماً معرفتها
و ما أروع كتاب الله حين جاء إلينا محملاً بكل شيء في سطور قليلة و كلمات صغيرة حوت على معانٍِ راقية و سامية
قال تعالى عن زوجة فرعون في سورة التحريم
]رَبِّ اْبْنٍ لِِي عِندَكَ بَيْتاً فِي الجَنَّةِ[
فسر الحافظ ابن كثير رحمه الله هذه الآية قائلاً..: إن زوجة فرعون اختارت الجار قبل الدار فلم تقل << رب ابن لي بيتاً عندك
و الجار الصالح يحفظ ما قد يطلع عليه من أسرار جارهـ ، و أحواله الخاصة و إن كان لك جاراً فاسداً فلا تقاطعه و لا تتجنبه أو تفتعل مشاكل لا حصر لها معه أو مع أولاده و إنما كن أنت الطرف الأفضل الذي يبادر بالحسن كما فعل r مع جاره اليهودي الذي كان يؤذيه كثيراً و الرسول كان حليماً و صبوراً معه و ما أوسع قلبك يا رسول الله حين مرض جارك هذا و ذهبت لزيارته☺..أين نحن من رسول اللهr




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجار للجـار ♥♥و الجار قبل الدار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبح الالعاب :: القسم العام :: المنتدي الاسلامي-